Share |

Articles

    وصلتني هذه الصورة عبر فيسبوك، في الوسط شاب كردي ساقه رجال نظام الملالي الفارسي إلى حبل المشنقة مربوط اليدين إلى الخلف، وتحلّقوا حوله كالوحوش المفترسة، ليتلذّذوا بمشهد إعدامه، لكنهم فوجئوا بموقف أدهشهم (لاحظوا ملامح الجلادَين المدني والعسكري على اليسار)، إذ بدلاً من أن يرتعد الشاب الكردي خوفاً من الإعدام، وبدلاً من أن تسيل دموعه ويتوسّل إليهم، ها هو ذا يُقبّل حبل المشنقة بشجاعة منقطة النظير!

      "نحن ولدنا وكبرنا في سلسلة من القرى على وادي الفرات، أجوا (أتوا) خزنوا مياه بحيرة السد وشفنا بيوتنا كيف عم تغرق.. وعم تتدمر، ودمرت معها كل الذكريات"، بهذه الكلمات بدأ المخرج السوري عمر أميرالاي أحد أشهر أفلامه الوثائقية "طوفان في بلاد البعث - عام 2003"، يرصد فيه التحولات على أهالي وادي الفرات الذين رُحّل بعضهم إلى المناطق الكردية شمال شرق سوريا لتعريبها عام 1974.  

  بحضور متميز لكتاب وأدباء كرد، ومتخصصين بالتاريخ والمهتمين بالتراث الكردي، وبدعوة من جمعية سوبارتو، ألقى الأستاذ عبد الباري خلف محاضرة بعنوان العقائد والتقاليد الإيزيدية، وذلك في يوم السبت 25 / 8 / 2012 م في مقر المجلس المجلس الوطني الكردي في سوريا – قامشلو.

  يشارك الفنان الضوئي شيار بكر في مسابقة عالمية للتصوير الفوتوغرافي عن محور الفقر بستة لوحات عن مدينة عفرين . وهي تحت رعاية CGAP لدعم المناطق الفقيرة والمشاريع الصغيرة والمتوسطة وهي مقامة في الولايات المتحدة الامريكية لندعم صفحته في صفحة المسابقة بالضغط على كل صورة ونضغط لايك http://photocontest.cgap.org/user/shiyarana

  "الأوضاع من سيء لأسوأ"، هي العبارة الأولى التي أفادنا بها الفنان الكردي السوري ريبر وحيد، الذي يقتل وقته بسماع أصوات التفجيرات في العاصمة دمشق، حيث المكان الذي يستطيع فيه "الدفاع عن الشعب"،

   حوار وترجمة عن الكردية : هوزان أمين - دهوك- محمد روناهي كاتب وناشر كردي ، ولد عام 1979 في دياربكر ، انهى دراسته الجامعية في قسم علم الاجتماع من جامعة اينونو،

    في أجواء غلب عليها الطابع السياسي، اعتلت الفنانة السورية أصالة نصري الليلة الماضية خشبة مهرجان قرطاج وغنت لثورة سوريا وللحرية، متمنية النصر لعناصر المعارضة السورية الذين يقاتلون ضد قوات النظام من أجل تنحي الرئيس بشار الأسد.

  أطلق مجموعة من الصحافيين السوريين موقع "الكردية نيوز" الإخباري لنقل أخبار المناطق الكردية في سوريا، وردم فجوة المعلومات بين الأكراد وباقي مكونات الشعب السوري المشارِكة في الثورة.   ويهدف القائمون على الموقع إلى نقل المعلومات والأخبار بطريقة موثقة ومهنية عن أكراد سوريا وحراكهم ومطالبهم المرحلية والمستقبلية، وذلك بإطلاق الموقع باللغة العربية، كي يتمكن الصحافيون والسياسيون والنشطاء السوريون والعرب المتابعون للثورة من الاطلاع على حقيقة ما يحدث على الأرض في المنطقة الكردية.  

  تسعى جميع الكائنات على وجه الخليقة لنيل حريتها عندما تكون مجردة منها فالشعوب المضطهدة تناضل وتضحي بالكثير لبلوغ هذه الغاية السامية والتحرر من الاستبداد وبعض العادلت والتقاليد التي تحد من قيمة الإنسان مثل منع الفتاة من إكمال دراستها في مراحل معينة وإجبارها على الزواج بمن لا ترغب ومنعها من إبداء رأيها في مسائل جوهرية تخصها

      آرام ..... يا سليل العبق يا أيقونة إخاء ووفاء يا رمز حب ونقاء يا بلبلاً أرمنياً..... طالما عشق جبال كردستان وماؤها وترابها وهوائها ....... كم كانت أناملك ذهبية على ذاك الجمبش ذاك الجمبش الذي ما فنأ يصدح بالحب ... ................................... كما كنت دوما كم كان صوتك ملائكياً

  قال اسماعيل طاهر مدير دائرة المراكز الثقافية والفنية في محافظة دهوك ، لجريدة التآخي انهم  اجروا الاستعدادات اللازمة لاستضافة ابرز حدث سينمائي في محافظة دهوك ، الذي سيقام في التاسع من شهر ايلول القادم في قاعة الكونفرانسات بجامعة دهوك والذي سيستمر اسبوع ومازال العمل مستمر على قدم وساق، لاظهار المهرجان بأبهى حله ، وبتنظيم وبرنامج غني .

      كنتَ تعرفُها، إنها هي التي سقتك ماءً مثلجاً حين طرقتَ بابها قبلَ عقدين في مدينة حمص وكنتَ تنزفُ عرقاً تموزيّاً ، بل دعتك إلى بيتها حين عرفتك غريباً : (غريب الوجه واليد واللسان)، وها هي المرأةُ نفسُها تطرق بابكَ وابنُها خلفها يجرجرُ انكسارات مدينة حمص كلها ، هي امرأة المعنى وصورةُ الانتهاك والفقر و المجاعة ولوعة الغياب : غياب الزوج و الأخ والأب والجار.ماذا ستقدّم لها وهي التي سقتك زمزماً فيّاضاً وكنتَ بحاجة إلى قطرة ماء (ولو مسمومة)؟

    أعطت من الواقع إلى فنها الكثير وأضافت إلى رسوماتها ألوناً من الطبيعة ورسوماً من الواقع. فالبرعم من الإمكانيات المحدودة إلا إنها اهتمت بفنها وأعطت للوحاتها بصمة التعبير.

  حاوره : هوزان أمين- دهوك- وصفي حسن رديني، من مواليد قضاء آميدي ( العمادية ) عام 1959 وبدأ اول مراحله الدراسية في العمادية وشنكَال ودهوك حيث انهى فيها دراسة الاعدادية عام 1980 دخل دورة صحفية لنقابة الصحفيين-

  على مر ثلاثة أشهر وعلى غير العادة ظلت إيقونته شاحبة على الشبكة العنكبوتية لا تتحول إلى خضراء . قبلها كان الاتصال شبه اسبوعي بيننا في العالم الافتراضي نتحدث وندردش في السياسة والأدب , نتفكه ونضحك , يكلمني عن صغيريه جانو ورولان ونهفاتهما وحبه لهما , ونيته تقديم أفضل تربية وأعلى مرتبة في العلم لهما . يا إلهي , ماذا جرى لشعبان ؟ كنت أسائل نفسي كل يوم . لماذا لا يفتح المسنجر ؟ لماذا لا يزور الفيسبوك ؟ هل جرى له مكروه ؟

  ما يدعيه ويتبجح به البعض، بان سورية بلد التاريخ والعراقة، هو كلام فارغ ومحض هراء لا اساس له من الصحة، سورية بلد حديث العهد لا يتجاوز عمره الا بضعة عقود من الزمن، وضعت حدوده بجرة قلم من الجارين سايكس وبيكو، تركها الافرنج في اواخر الاربعينات من القرن الماضي ليدخل عالم العسكر وانقلاباتهم،

  د. أحمد محمود الخليل :   : عشر وصايا لساسة الكرد الوصية «الخامسة»   ها هي الأجراس تُقرَع! فهل استعددتم للمخاطر !  

    حاوره : هوزان أمين- الكاتب زاكروس عثمان من مواليد (تعلكي) عامودا في جنوب غرب كردستان، له اسهامات عديدة في مجال الشعر والمقالة والترجمة ، صدر له رواية معنونة " خارطة لاقاليم الروح "  

      برعاية الدكتور عزت سعد محافظ الأقصر واتحاد كتاب مصر، افتتحت في الأسبوع الماضي فعاليات مهرجان ليالي الجنوب الرمضانية والتى أقيمت في ساحة ميدان أبوالحجاج بالأقصر واستمرت لمدة عشرة أياموتضمنت الفعاليات معرضاً للفنون والحرف البيئية وأمسيات غنائية موسيقية لفرقة الأقصر للموسيقى العربية

    عارف رمضان الراعي المالي ومؤسس ورئيس مؤسسة سما كورد للثقافة والفنون –دبي ، ولد 1964 في مدينة عامودا بغرب كوردستان، في سنة 1988 سافر الى دبي ، اسس سنة 2005 مع مجموعة من المثقفين الكورد مؤسسة سما كورد للثقافة والفنون في دبي ، وعمل عارف رمضان رئيساً للجالية الكوردية في الامارات العربية المتحدة سنة 2005 لغاية 2010 .  

  ج – ن - ك  - و : هو اسمُه لفظتُه وألفظُهُ منذ أكثرَ من ثلاثين عاماً , هذا يعني أنّه رافقني طَوَال المدّة اللونيّة – الكتابيّة – القرائِيّة تلك دونَ أنْ أفقدَه , هو الملازِمُ ريشتَه وأنا المتأبّطُ كتابي سائِحَين فضاءَ الحياة الشاسع حيث كلُّ المواضيع مباحةٌ و متاحة للرسم والكتابة, وعلى غير وجهةٍ يختارُنا مكانٌ معادٍ أو أليف أوهندسيّ لنمارسَ فيه شطباً وتجميلاً وتغييراً,

    برعاية اتحاد الكتاب الكرد في الحسكة، وضمن نشاطاته الدورية، في إطار  أضواء على كتاب، أقيم نشاط حول قراءة في كتاب( هوية الكرد في سورية ) للكاتب الشاعر الكردي محمود صبري، حضر النشاط مجموعة كبيرة من كتاب ومثقفي الكرد في مدينة الحسكة، في البداية قامت الكاتبة وجيهة عبد الرحمن  بالترحيب بالضيوف ، ومن ثم دعوتهم للوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء الكرد والعالم، بعدها  قدَّمت الكاتب والشاعر محمود صبري ، من خلال استعراض مسيرته الأدبية  ومن ثم التقديم للكتاب وذلك بالحديث بشكل مختصر جداً  على ماجاء في الكتاب.

  حتى الآن لم ينشق اي سفير كردي.... لم ينشق اي ضابط كردي من رتبة ملازم اول وما فوق... ولا محافظ او مدير منطقة او مدير ناحية او رئيس مخفر لم ينشق ايضا .... كذلك الحال بالنسبة للوزراء الكرد  او مدير عام في دوائر الدولة او مدير شركة قطاع عام.... لم يأتي الانشقاق على بال اي مدير مدرسة كردي او مدير للمالية او الصحة او مصرف..... لم ينشق اي ضابط في اجهزة امن ومخابرات الدولة من الكرد....